منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



“بحوث الإلكترونيات” و”اتصال” تبحثان زيادة المكون المحلى لصناعة الإلكترونيات


10 مليارات دولار حجم الصناعة فى مصر بحلول 2020
قامت أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا بتمويل مجموعة من المشروعات لتعميق التصنيع المحلى وزيادة القيمة المضافة فى صناعة الإلكترونيات، حيث يقود معهد بحوث الالكترونيات التابع لوزارة البحث العلمى تحالفا يضم عددا من الشركات والمؤسسات العاملة فى هذا المجال وجمعية اتصال باعتبارها ممثلا عن شركات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يأتى ذلك فى إطار مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى، للاهتمام بصناعة وتصميم الالكترونيات التى أعلنها فى مؤتمر Cairo ICT 2015 والتى تقوم وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بتنفيذها.

ويتضمن المشروع تطوير 7 منتجات جديدة بتصميم مصرى 100% بالتعاون بين الشركات الصناعية والجامعات ومراكز البحوث.

أعرب الدكتور حازم الطحاوى، رئيس مجلس إدارة جمعية اتصال عن سعادته بالثقة التى أولاها المعهد القومى لبحوث الإلكترونيات فى جمعية اتصال، مؤكدا أن اتصال تعمل فى مجال الإلكترونيات تحت مظلة هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات «ايتيدا» واستراتيجية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مشيرا إلى أن هذا التحالف سيبدأ بتطوير سبعة منتجات جديدة كمرحلة اولى.

أضاف أن التحالف يضم كلا من: مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا، الاكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى، جامعة القاهرة، الجامعة الامريكية فى القاهرة، مركز التميز العلمى والتكنولوجى، معهد بحوث البترول، مصنع بنها للإلكترونيات، الشركة العربية لصناعة الكمبيوتر، الهيئة العربية للتصنيع، شركة سولا، شركة بيو بيزنيس، شركة نانو تك مصر، هيئة التنمية الصناعية.
وقدر الدكتور هشام هدارة رئيس شعبة الإلكترونيات بجمعية اتصال حجم المكاسب التى يمكن أن تجنيها مصر من وراء دعم هذه الصناعة والتى يصل حجمها فى الوقت الحالى إلى 2 مليار دولار أمريكى، متوقعا أن يصل حجم هذه الصناعة إلى 10 مليارات دولار بحلول عام 2020 والمساعدة فى خلق 30 الف فرصة عمل مباشرة و120 الف فرصة عمل غير مباشرة.

أضاف: «أن صناعة الالكترونيات تعتبر أكبر صناعة على وجه الأرض حيث تصدر منها فيتنام بما قيمته 38 مليار دولار منتجات الإلكترونية، مشيرا إلى أن مصر يمكن أن تصبح من أكبر 10 منتجين لهذه الصناعة على مستوى العالم».
وقال إن حجم هذه الصناعة عالميا يقدر بـ 1.4 تريليون دولار وتعد الولايات المتحدة الأمريكية من أكبر دول العالم فى هذه الصناعة تليها الصين ثم اليابان وأوروبا وجنوب شرق أسيا، مشيرا إلى إن صناعة الإلكترونيات تمثل 68% من خدمات الاتصالات والكمبيوتر وتكنولوجيا المعلومات.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://cdn.alborsanews.com/2016/07/26/873371