منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



“رينو” تقود التوجّه نحو مستقبل أخضر أكثر فى الشرق الأوسط


كشفت “رينو” بالتعاون مع تحالف شركائها عن تفاصيل خطّة تمتدّ لستة أعوام من شأنها أن تعزّز سمعة “رينو” كرائدة فى قطاع المركبات الكهربائية فى المنطقة، ويأتى هذا بالتزامن مع إعلان “المجلس الأعلى للطاقة” فى دبى الأسبوع السابق عن مجموعة من الحوافز الجديدة المخصّصة لأصحاب المركبات الكهربائية فى الإمارة.
فقد تعهّد تحالفت “رينو”، و”نيسان” و”ميتسوبيشى موتورز” بإطلاق 12 مركبة كهربائية جديدة خالية من الانبعاثات بحلول العام 2022، ويشكّل هذان الإعلانان خطوتين بارزتين ضمن الجهود الرامية لدعم استراتيجية دبى للطاقة النظيفة 2050، والتى تسعى لجعل دبى ذات البصمة الكربونية الأقل فى العالم بحلول سنة 2050.
تتيح الحوافز الجديدة التى أعلن عنها “المجلس الأعلى للطاقة” فى دبى لعملاء المركبات الكهربائية الجدد شحن مركباتهم مجاناً فى المحطّات المرخّصة من “هيئة كهرباء ومياه دبى” حتى العام 2019، إضافة إلى الدخول المجانى إلى المواقف الخضراء المخصّصة للمركبات الكهربائية فى دبى، والتأهّل للاستفادة من التسجيل المجانى للمركبات الكهربائية وعدم دفع تكاليف التجديد، إلى جانب الإعفاءات من دفع تكاليف بطاقة سالك، وكذلك ما يتعلّق بملصق لوحة رقم السيارة الذى يعرّف المركبة بكونها كهربائية.
وكأول شركة سيارات تطرح مركبة كهربائية 100 بالمئة فى دولة الإمارات العربية المتحدة، ومع ارتقاب وصول المزيد من المركبات الكهربائية إلى المنطقة خلال السنوات القادمة، فإن “رينو” تتمتّع بموقع ملائم تماماً لدعم التوجّه نحو تبنّى مستقبل أخضر أكثر فى الشرق الأوسط.
تعليقاً على هذين الخبرين المهمّين، قال مروان هيدموس، مدير عام “رينو الشرق الأوسط”: «كروّاد فى مجال التنقّلية الكهربائية فى الشرق الأوسط ورائدى سوق المركبات الكهربائية بأوروبا، فإننا نسعى للاستمرار بقيادة التوجّه لتطوير الحلول الخاصّة بالمركبات الكهربائية على المستوى الإقليمى، وفى ظل الحوافز الجديدة التى أعلنها “المجلس الأعلى للطاقة” فى دبى والطرح المرتقَب بشغف كبير ليسارة “زو” (ZOE) طويلة المدى، والتى تتمتّع بأطول مدى سير مقارنة مع أى مركبة كهربائية سائدة أخرى، فإنه يمكننا معاً الانطلاق بثورة المركبات الكهربائية فى منطقة الشرق الأوسط».
تُعد “رينو” مصنّع السيارات الوحيد الذى يوفر مجموعة كاملة من المركبات الكهربائية بدءاً مع الدرّاجة الرباعية “تويزى” (Twizy)، مروراً بسيارة الهاتشباك “زو” وصولاً إلى فان الاستخدامات المتعدّدة “كانغو”، وكان قد تم إطلاق “رينو تويزى” فى الشرق الأوسط للمرّة الأولى سنة 2014 وهى مصمَّمة كمركبة فائقة مع قياسات مدمجة للغاية (طول 2.34 متر، عرض 1.24 متر وارتفاع 1.45 متر) وتضم نظام دفع حركة كهربائى بالكامل.

إضافة لهذا، تتألّق “زو” ذات المدى الطويل ضمن مجموعة مركبات “رينو” الخالية من انبعاثات (Z.E.)، وهى عبارة عن سيارة كهربائية بالكامل مدمَجة جداً من 5 أبواب وحائزة على عدّة جوائز بارزة، ومن المتوقَّع أن تصل إلى الشرق الأوسط خلال الأشهر القادمة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://cdn.alborsanews.com/2017/10/02/1055188