منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



“المشروعات الصغيرة” يوجه الشركات لتصنيع المنتجات الأكثر احتياجًا 


السقطى: انخفاض الطلب على بعض المنتجات يدفع المصانع لإنتاج سلع بديلة

أعد اتحاد جمعيات المشروعات الصغيرة والمتوسطة خطة لتأهيل وتوجيه الشركات لتصنيع المنتجات الأكثر احتياجًا فى السوق المحلى.

قال علاء السقطى، رئيس مجلس الإدارة، إن بعض المصانع انخفض الطلب على بعض منتجاتها فيما تواجه أخرى ركودا،ً ما دفع الاتحاد إلى توجيههم إلى تصنيع منتجات بديلة أو جديدة يحتاجها السوق.

وأضاف أن القطاع الصناعى قد يلجأ أحيانًا إلى خلق الطلب على منتج بعينه وفقًا للمستجدات التى تشهدها الصناعة: “على سبيل المثال وجهنا بعض مصانع البلاستيك والأثاث إلى تصنيع حواجز فاصلة تستخدم في البنوك والشركات فى ظل توجيهات التباعد الاجتماعي وضرورة وجود مسافة فاصلة بين الجمهور”.

وأشار إلى أن الاتحاد يعمل مع المصانع على إمكانية استخدام الماكينات والمعدات الخاصة بهم في تصنيع منتجات أحرى قد يحتاجها المستهلكين بشكل أكبر المرحلة المقبلة.

وأوضح أن الاتحاد وجه بعض مصانع الملابس الجاهزة إلى تصنيع الكمامات وبعض مستلزمات وتجهيزات المستشفيات فى ظل الاحتياج إليها بشكل أكبر من الملابس الجاهزة.

وذكر أن الاتحاد يعمل أيضًا على توجيه بعض عمال المصانع إلى العمل فى بعض مصانع المنتجات الأخرى التى تلقى رواجًا كبيرًا: “هدفنا الأساسى استمرارية العمالة والمصانع وعدم تضرر أحدهما جراء كوورنا”.

وقال ياسر السقا، المدير التنفيذى للاتحاد، إن لدى المصانع فرصة جيدة للاستثمار فى تصنيع المنتجات التى كانت تستورد من الخارج وعليها طلب من السوق المحلى.

وأضاف أن بعض المصانع من الممكن أن تستغل تلك الفرصة للتحول تدريجيًا لتصنيعها أو ضخ استثمارات جديدة بها، خاصة أن ماكينات بعض المصانع من الممكن أن تصنع بعض تلك المنتجات.

وأشار إلى أن أبرز المنتجات المتضررة من انتشار فيروس كورونا هي المعدات والأجهزة الكهربائية والمطاعم والفنادق، فيما يعد قطاعى الصناعات الغذائية والمستلزمات الطبية الأكثر استفادة.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://cdn.alborsanews.com/2020/05/11/1340413