منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



«الرقابة المالية» تصدر موافقتها لصناديق الاستثمار بإعادة طرح الوثائق دون موافقتها


الهيئة توافق على إصدار سندات توريق بقيمة مليار جنيه لصالح «هيرميس»

«عمران»: التوقيت مناسب للطروحات فى البورصة المصرية

رضا عبدالمعطى: 4 شركات تأمين تتقدم للحصول على رخصة «تأمين ممتلكات»

استعرضت الهيئة العامة للرقابة المالية أبرز خطواتها خلال العام الجارى، فضلاً عن حصاد عام 2020 عبر مؤتمرها الافتراضى الذى عقدته عبر تقنية الفيديو كونفرانس.

وكشف محمد عمران، رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، عن موافقة مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية لصناديق الاستثمار عن إصدار نفس الوثيقة من الصندوق مرة أخرى دون الرجوع للهيئة العامة للرقابة المالية للحصول على الموافقة.

وأضاف عمران رداً على سؤال لـ«البورصة»، أن الهيئة وافقت مؤخراً لشركة «أن اى كابيتال» على صندوقها النقدي، فضلاً عن الموافقة الأخيرة لصندوق «كسب».

وقال إن الهيئة وافقت أيضاً على إصدار سندات توريق بقيمة مليار جنيه لصالح محفظة تديرها المجموعة المالية هيرميس.

وأضاف عمران، أنه الرغم من الآثار الاقتصادية المترتبة على جائحة كورونا فقد شهد العام الماضى ارتفاعاً ملحوظاً فى قيمة إصدارات سندات التوريق. وبلغ معدل الارتفاع نحو 9%، وهو مؤشر مهم يعزز دور الهيئة فى تنشيط سوق السندات ليصبح سوقاً جاذباً يهدف إلى إتاحة بدائل عدة من التمويل المباشر وإعادة التمويل للشركات المالية غير المصرفية الخاضعة لرقابة الهيئة.

وأشار، إلى أن قيمة إصدارات سندات التوريق بلغت 24.1 مليار جنيه خلال عام 2020 مقارنة بـ22.1 مليار جنيه فى عام 2019.

وقال إن الفترة المقبلة مناسبة للطروحات فى البورصة المصرية على مستويى القطاعين الخاص والحكومى.

وأضاف عمران، أن حجم السيولة خلال الفترة المقبلة، سيكون أفضل مما كان عليه فى الأوضاع السابقة، وهو ما سيعزز دور البورصة الإيجابى فى توفير التمويل الأساسى للشركات.

وأشار رئيس الرقابة المالية، إلى أن انخفاض عمولة التعاملات كان لها مردود إيجابى على سوق الأوراق المالية، مشيراً إلى أن الهيئة خفضت عمولة التعاملات من 51 فى الألف إلى 30 فى الألف، فضلاً عن حفض وزارة المالية للضرائب إلى 0.5 فى الألف.

وكشف رضا عبدالمعطى نائب رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، عن تقدم 4 شركات تأمين ممتلكات على الحياة وجارٍ الحصول على الموافقات النهائية، لافتاً إلى أنها اثنتان من الشركات أجنبية والأخريان محلية.

وأضاف، أن تم غلق باب التقدم للحصول على رخص «وساطة تأمينية»، وأن هناك شركتين تقدمتا للحصول على الرخصة قبل غلق الباب.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://cdn.alborsanews.com/2021/01/19/1414090