منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



“تحيا مصر” يدعم مشروعات تمكين المرأة المعيلة بقيمة 330 مليون جنيه


عبد الفتاح: ساهمنا في سداد ديون للغرامات بنحو 42 مليون جنيه

يحتفل العالم غدا الإثنين، باليوم العالمي للمرأة الذي أقرته الأمم المتحدة ليكون مناسبة يتم فيها الاحتفاء بالمرأة في جميع أنحاء العالم، ويستعرض صندوق تحيا مصر جهوده في برامج دعم وتمكين ورعاية المرأه.

قال المدير التنفيذي لصندوق تحيا مصر، تامر عبد الفتاح، إن الصندوق أولى المرأة المصرية اهتماما بالغا في مختلف المبادرات والأنشطة التي ينفذها بتوجيه من الرئيس عبد الفتاح السيسي، لدورها القوي والمؤثر في المجتمع بمختلف المجالات، وحفاظا على كيان الأسرة.

وأضاف أن الصندوق حرص على توفير شتى سبل الحماية الاجتماعية والرعاية الصحية والتنمية الاقتصادية للمرأة المصرية، لاسيما السيدات المعيلات لأسرهن، مشيرا إلى أن الصندوق ينفذ برنامج مستورة لتمكين المرأة المعيلة، بالتعاون مع بنك ناصر الاجتماعي ووزارة التضامن الاجتماعي، حيث يتم إتاحة التمويل كقروض دوارة لضمان استدامة البرنامج.

ويشمل كافة الأنشطة المدرة للدخل المؤهلة للتمويل في مختلف الأنشطة ومنها التجارية، الخدمية، المنزلية، الإنتاجي، والزراعية.

ونجح الصندوق في توفير نحو 19868 مشروع متناهي الصغر بمختلف محافظات الجمهورية بتمويل بلغ 330 مليون 850 ألف جنيه حتى الآن.

تابع: “حيث يوفّر برنامج “مستورة” تمويلاً تتراوح قيمته ما بين 4 آلاف و20 ألف جنيه، لمساعدة كل مرأة قادرة على العمل، على امتلاك مشروع صغير ومتناهي الصغر، ويسلم هذا التمويل في صورة معدات أو وسائل إنتاج وليس كمبالغ مالية”.

ولفت إلى أنه تستفيد من البرنامج كل مرأة حاصلة على معاش ضماني، ومعاش تكافل وكرامة، أو مستحقات صرف النفقة من فروع بنك ناصر الاجتماعي، وكذلك المرأة التي تقدمت للحصول على معاش تكافل وكرامة ولم تنطبق عليها الشروط، وأيضا المرأة القادرة على العمل وليس لها دخل.

وأوضح أن الصندوق شارك في تنفيذ المبادرة الرئاسية “سجون بلا غارمين” لفك كرب الغارمات وسداد مديونياتهن، من خلال 42 مليون جنيه تم رصدها دعما للمبادرة وحفاظا على كيان الأسرة، فضلا عن المشاركة في اللجنة الوطنية لرعاية الغارمات.

وأضاف أنه يتم تنفيذ مبادرة “دكان الفرحة” لتجهيز الفتيات الأولى بالرعاية، وكذلك رفع هذا العبء عن كاهل أمهاتهن، لا سيما أن العديد من قضايا الغارمات تكون نتيجة استدانة الأم لتجهيز ابنتها.

وأشار إلى أن الصندوق يسعى دائما لاستغلال المناسبات الاجتماعية لتجهيز أكبر عدد من الفتيات لإدخال روح البهجة عليهن وإسعاد أسرهن.

وذكر أن الرئيس عبد الفتاح السيسي كلّف الصندوق بتجهيز 2000 فتاة ضمن مبادرة دكان الفرحة.

وتحصل كل مستفيدة من مبادرة دكان الفرحة على “ثلاجة – غسالة – بوتاجاز- سخان- خلاط-مروحة – مكواة –طقم أدوات طهي- شنطة مستحضرات عناية شخصية- شنطة مستحضرات تجميل- قسيمة مشتريات بقيمة 500 جنيه”.

وأشار تامر عبد الفتاح إلى أن الصندوق يشارك في تنفيذ المشروع القومي للحفاظ على كيان الأسرة المصرية (مودة) في إطار تكليف السيد رئيس الجمهورية، وذلك لانتشار ظاهرة الطلاق في مصر، ويتكامل المشروع مع مبادرة دكان الفرحة لتجهيز الفتيات الأولى بالرعاية، من خلال تأهيلهن استعدادا للزواج والتعريف بالجوانب النفسية، والاجتماعية، والثقافية، والشرعية، والصحية للزواج.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

https://cdn.alborsanews.com/2021/03/07/1423373