منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



«إكسبولينك» تطلق حزمة جديدة من الخدمات للشركات المصدرة


إدريس: “المصدرين المصريين” تتيح إعداد خططًا تسويقية لمنتجات الشركات

عبد العظيم: الخدمات تساعد على إدخال شركات جديدة ضمن منظومة التصدير

تطلق جمعية المصدرين المصريين “إكسبولينك”، حزمة جديدة من الخدمات للشركات المصدرة، بالتعاون مع اتحاد الصناعات ومركز تدريب التجارة الخارجية بوزارة التجارة والصناعة.

وتعلن الجمعية على تلك الخدمات فى اجتماع بمقر اتحاد الصناعات بمشاركة خالد عبدالعظيم، المدير التنفيذى لاتحاد الصناعات، وخالد الميقاتى، رئيس مجلس إدارة جمعية المصدرين المصريين، وأحمد طه، المدير التنفيذى لجمعية المصدرين المصريين، و دينا هلال، نائب المدير التنفيذى للجمعية.

وقال إسلام إدريس، رئيس قطاع التسويق والاتصالات بالجمعية، إن الخدمات الجديدة سوف تساعد الشركات فى التنمية والتطوير المطلوبين للتصدير، بما يسهم فى تعظيم الصادرات المصرية.

وأضاف لـ”البورصة” أن الجمعية أطلقت مؤخرًا العديد من الخدمات والبرامج التصديرية الرقمية الجديدة، بجانب المعارض الافتراضية، فى ظل الآليات الجديدة التى فرضتها جائحة كورونا، بالإضافة إلى برنامج حاضنة التصدير.

كما تقدم خدمات تأهيل الشركات للتصدير من خلال برنامج حاضنة التصدير، المقام بالشراكة مع اتحاد الصناعات ومركز تدريب التجارة الخارجية بوزارة التجارة والصناعة، والذى يهدف إلى خلق جيل جديد من المصدرين.

وأوضح أن دور الجمعية لم يعد قاصرًا على تنظيم المعارض والبعثات التجارية، بل أصبحت خدماتها أعم وأشمل من السابق، وتتيح للشركات خططًا تسويقية لمنتجاتها، كما تقدم بحوث ودراسات عن الأسواق المختلفة، وترفع كوادر متخصصى التصدير فى الشركات لدعم قدراتهم فى عملية التصدير.

وأشار إلى أن الخدمات التى تقدمها الجمعية تأتى فى إطار خطة الدولة لتنمية الصادرات والبحث عن أسواق جديدة لتسويق المنتج المحلى خارجيًا.

وقال خالد عبد العظيم، المدير التنفيذى لاتحاد الصناعات المصرية، إن الاتحاد بالتعاون مع “إكسبولينك” ومركز تدريب التجارة الخارجية اتفقوا على إعداد منظومة لإدخال شركات جديدة للقطاع التصديرى.

وأضاف لـ”البورصة” أن تلك الخطوة سوف تكون من خلال برنامج “حاضنة التصدير” الذى سيتكون من 4 دورات انتهت دورة واحدة منها، وتجرى الدورة الثانية حاليًا.

وأوضح المدير التنفيذى لاتحاد الصناعات المصرية، أن البرنامج سوف يتضمن جانبين تأهيلى وتدريبى واستشارات لمدة عام للشركات الجديدة المنضمة لمنظومة التصدير.

وأشار إلى أن أبرز القطاعات المستهدفة ضمن البرنامج هى الصناعات الكيماوية والصناعات الهندسية والصناعات الغذائية والأخشاب والأثاث.

وقال عبد العظيم إن التعاون الثلاثى بين الاتحاد و”إكسبولينك” ومركز تدريب التجارة الخارجية سوف يتضمن زيادة صادرات المصدرين الحاليين لتحقيق مستهدفات الحكومة بتحقيق 100 مليون دولار صادرات.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://cdn.alborsanews.com/2021/03/29/1430806