منطقة إعلانية



منطقة إعلانية



الشركات الغذائية ترفع طاقتها الإنتاجية استعداداً لشهر رمضان


رفعت الشركات الغذائية “منتجات الألبان والعصائر والمخلل” طاقتها الإنتاجية لتلبية ارتفاع الطلب المعتاد على هذه المنتجات خلال شهر رمضان، ورغم اقترابه إلا أن الطلب مازال محدودًا وتأمل الشركات فى تحسنه خلال الأيام الأولى من الشهر مع صرف رواتب المواطنين.

قال أحمد محيى مدير علاقات المستثمرين بشركة “دومتى”، إن الزيادة فى الطلب على الجبن والعصائر تكون خلال الأسبوع السابق على شهر رمضان وفى الثلث الأول منه، والشركة تعمل على رفع طاقتها الإنتاجية فى هذا التوقيت لتغطى احتياجات السوق.

أضاف أن “دومتى” ستعمل على تشغيل خط الألبان الجديد بداية من أبريل المقبل والذى يتزامن مع شهر رمضان وسيتم توجيه إنتاجه للسوق المحلى وطرح عبوات 1 لتر ، لكنه لم يفصح عن حجم إنتاج الخط الجديد.

أوضح عبد المنعم قتيلو، رئيس شركه قتيلو للصناعات الغذائية ومنتجات الألبان، إن التعاقدات الرمضانية خلال الموسم الحالى شهدت ارتفاعا ملحوظا بنسبة تصل إلى 20 %، مقارنة بالموسم الماضى.

أوضح عبد المنعم، أن تعاقدات شهر رمضان عادة ما تبدأ من أول شعبان حتى هلال رمضان من قبل محال البقالة والسلاسل التجارية.

أشار إلى إن الشركة رفعت طاقتها الإنتاجية بداية مارس الجارى، بنسبة 25% فى مختلف منتجاتها استعدادًا لزيادة الطلب والتعاقدات فى شهر رمضان.

وقال أحمد الشرقاوى، رئيس شركة ريبيلك للصناعات الغذائية، إن الشركة طرحت منتجًا جديدًا وهو صوص الطماطم الجاهزة للطهى، ويأتى بجانب منتجات الشركة من العصائر.

وطرحت منتجها الجديد بداية مارس الجارى بالتزامن مع استعدادات الأسواق لشهر رمضان، الذى يرتفع فيه الطلب على منتجات الطماطم بمختلف أنواعها.

أوضح أنه رغم زيادة الطاقات الإنتاجية خاصة أن العصائر من السلع التى يتضاعف عليها الطلب خلال “رمضان، إلا أن الطلب مازال محدودا على العصائر فى الوقت الحالى.

أوضح أن العادة جرت على أن يزيد الطلب على المنتجات المخصصة لشهر رمضان بداية من أول شهر شعبان، وتوقع ارتفاع الطلب على العصائر بداية شهر إبريل مع صرف رواتب الموطنين.

أضاف أن الشركات لا تستطيع بعد الحكم على حال السوق سواء بالتراجع أو ارتفاع الطلب لعدم وضوح الرؤية وتأخر نزول الأسر للتسوق وتجهيز احتياجاتها لهذا الشهر.

قال ياسر مصطفى، رئيس شركة المصرية للمخللات، إن الشركة ضاعفت إنتاجها منذ منتصف مارس الجارى.

أوضح أن الطاقة الإنتاجية للشركة تصل إلى 15 ألف عبوة شهريا زنة 10 كيلو جرامات للواحدة، وتوزع على 12 فرعا تابعة لها، فى 4 محافظات تشمل” القاهرة، والجيزة، والإسكندرية، وأسيوط “.

أشار مصطفى إلى أن الشركة تستهدف مضاعفة حجم مبيعاتها خلال شهر رمضان، وقدر قيمة مبيعاتها خلال الأشهر العادية بما يتراوح بين مليون و1.5 مليون جنيه.

أضاف أن موسم البيع لشهر رمضان يبدأ من منتصف شهر شعبان ويستمر حتى يوم 27 من رمضان.

ذكر أن نحو 80% من إنتاج الشركة يطرح فى السوق المحلى بين مُعبأ وسائب، وباقي الكمية توجه للتصدير للدول العربية والأفريقية والأوروبية.

أوضح أن سعر كيلو الليمون المعصفر يتراوح بين 20 و22 جنيها، والزيتون الكلاماتا بين 34 و40 جنيها، بينما سعر الزيتون الأخضر 20 جنيها للكيلو، والزيتون الإسبانى 30 جنيها والمشكل البلدى بين 16 و30 جنيها للكيلو.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

منطقة إعلانية

https://cdn.alborsanews.com/2021/03/30/1430534