منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




مجالس تصديرية تستعد للمشاركة في معرض التجارة البينية الأفريقية نوفمبر المقبل


مجالس تصديرية تستعد للمشاركة في معرض التجارة البينية الأفريقية نوفمبر المقبل
“المعارض” تدعم الشركات التي تقل صادراتها عن مليون دولار بخفض 90% من سعر المتر

تستعد مجالس تصديرية للمشاركة في معرض التجارة البينية الأفريقية الذي يقام في جنوب أفريقيا خلال الفترة من 15 إلى 21 نوفمبر المقبل، وتنوعت آراء المجالس ما بين المشاركة للاستفادة من المعرض ومحدودية عدد المشاركين بقطاعات أخرى، بجانب إحجام بعض المجالس عن المشاركة وترى فرصتها التصديرية ضعيفة فى جنوب أفريقيا.

وكان من المقرر إقامة الدورة الثانية من المعرض في رواندا أثناء الفترة من 1 إلى 7 سبتمبر 2020، إلا أنه أجل بسبب تفشي فيروس كورونا.

وتساهم الهيئة العامة للمعارض بتقديم دعم بنسبة 70% للشركات التي ترتفع صادراتها عن مليون دولار ليصل سعر متر المشاركة بالمعرض إلى 275 دولارا، بينما تحصل الشركات التي تقل صادراتها عن مليون دولار على دعم 90% ليبلغ سعر المتر 92 دولارا، فيما لا تقدم الهيئة أي دعم للشركات الكبيرة ليكون سعر المتر 916 دولارا، وفقا للدعوة التى وجهتها الهيئة المصرية العامة للمعارض إلى المصدرين واطلعت “البورصة” على نسخة منها.

وقال باسم لطفي، عضو مجلس إدارة المجلس التصديري للأحذية والجلود والمصنوعات الجلدية، إن 9 شركات متخصصة في قطاع الأحذية سوف تشارك في المعرض.

وأضاف أن المجلس سوف يحصل على 100 متر مربع في المعرض لمصانع القطاع، لتحصل كل شركة مساحة مناسبة لها بحسب رغبة كل منها، بدلًا من تحديد مساحة موحدة لكل شركة.
وأوضح، أن الباب ما زال مفتوحا أمام الشركات للمشاركة في المعرض خلال الأسابيع المقبلة.

وقالت منار نصر، المدير التنفيذي للمجلس التصديري للصناعات الكيماوية والأسمدة، إن المجلس يستهدف مشاركة نحو 8 شركات بمعرض التجارة البينية الأفريقية بجنوب أفريقيا.

وأضافت أن القطاع يعد أكبر مُصدّر إلى أفريقيا ويسعى لتنمية صادراته إليها ضمن خطة الحكومة لتنمية العلاقات الاقتصادية مع دول القارة وزيادة حجم التجارة البينية في مختلف القطاعات.

أشارت إلى وجود فرص متعددة أمام صادرات القطاع المتنوعة في أفريقيا خاصة صناعة البلاستيك الذي يعد من أكبر المنتجات التي لها فرصة واعدة في القارة السمراء.

وذكرت أن فرصة القطاع أصبحت أكبر في أفريقيا في ظل تفشي فيروس كورونا وانخفاض صادرات الصين إليها مؤخرًا تزامنا مع زيادة أسعار الشحن الدولي.

وقال مصدران في قطاعيّ التعبئة والتغليف والصناعات الهندسية، إن فرص القطاع ضئيلة في الاستفادة من المعرض في ظل إقامته بجنوب أفريقيا بدلًا من رواندا.

وأضافا لـ “البورصة” أنه لم تتقدم بعد أي شركات بالقطاعين للمجالس التصديرية للمشاركة بالمعرض في ظل محدودية فرصهما عقب تغير مكانه.

وأوضحا أن المنافسة شرسة في جنوب أفريقيا مقارنة بشرق وغرب أفريقيا اللذين يعدان من أكبر الأسواق الواعدة للمنتجات المصرية، ولذلك لا تفضل الشركات المشاركة فى المعرض.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://cdn.alborsanews.com/2021/09/11/1459964