منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




مخاوف المتحور تعيد الأسواق العالمية لموجات التذبذب


المخاوف من “سلالة دلتا” تعيد الأسواق العالمية لموجات التذبذب

لطفي: تماسك المؤشر الرئيسى أعلى 11000 نقطة سينعكس إيجابيًا خلال الأسبوع الجاري

أبو اليزيد: EGX70 EWI سيختبر مستوى 2700 نقطة ويعاود الصعود منه

أدت المخاوف المتزايدة بشأن وتيرة تعافي الاقتصاد الأمريكي من تداعيات جائحة “كوفيد-19” إلى تراجع الأسهم يوم الجمعة الماضية، وتراجع مؤشر داو جونز 0.8%، لينهي الأسبوع عند مستوى 34607 نقطة، بعد تذبذب في الأداء خلال جلسات الأسبوع الماضي، مع ارتفاع الدولار وعوائد السندات، وتتوقع صحيفة وول ستريت جورنال تباطؤ النمو خلال الشهر الجاري، مع مواصلة انتشار سلالة دلتا المتحورة في أرجاء الولايات المتحدة، وبالإضافة إلى ذلك قام بنك جولدمان ساكس بخفض توقعاته للنمو في 2021 مرة أخرى.

وتراجع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية EGX30 بنسبة 2.2% فى ختام تعاملات الأسبوع الماضي، عند مستوى 11056 نقطة، فيما هبط مؤشر EGX70 EWI بنسبة 7.6% ليستقر عند مستوى 2807 نقطة.

وتوقع محمد لطفى، العضو المنتدب لشركة أسطول لتداول الأوراق المالية، أن تكون تعاملات الأسبوع الجاري أكثر إيجابية بالنسبة للمؤشر الرئيسي ، مستفيدًا من تماسكه خلال الأسبوع الماضي، بإغلاقه أعلى مستوى 11000 نقطة.

وأكد أن المؤشر سيختبر مستوى 11200 نقطة، مع ضرورة ترقب اختراق هذا المستوى وتأكيده لأنه سيكون بداية للصعود نحو مستوى 11600 نقطة ثم مستوى 11700 نقطة.

وتراجع مؤشر “EGX30 capped” بنسبة 1.9% مستقرَا عند مستوى 13441 نقطة، وانخفض مؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا بنسبة 6.5% مستقرًا عند مستوى 3795 نقطة.

وقال أحمد أبو اليزيد، إن التذبذب فى مؤشر داو جونز ستكون مدته قصيرة الأجل، على أن ينهى تداولات الأسبوع الجاري عند قمة تاريخية، صاعدًا من مستوى 34600 نقطة، بعد الأخبار الإيجابية بشأن محاولات السيطرة على إصابات متحور دلتا الخاص بفيروس كورونا عالميًا، وزيادة نسب توزيع اللقاحات.

وتوقع أن ينهي المؤشر الرئيسي للسوق المصري، الاتجاه العرضي بالصعود من مستويات الدعم 10800 نقطة – 10900 نقطة نحو مستوى 11600 نقطة، ليتحول الاتجاه العام على المدى القصير إلى صاعد.

وأوضح أن مؤشر الشركات الصغيرة والمتوسطة سينعكس نحو الصعود مجددًا بعد اختباره لمستوى 2700 نقطة، ليعود إلى مستوى 2950 نقطة، مع ضرورة تقليل نسب الشراء بالهامش “المارجن” وانتهاز أي ارتدادات صاعدة في البيع وتخفيف المراكز الشرائية لحين وضوح الرؤية.

وسجل السوق قيم تداولات 21.6 مليار جنيه بنهاية الأسبوع الماضي، من خلال تداول 2.4 مليار سهم، بتنفيذ 258 ألف عملية بيع وشراء، مقارنة بتداولات الأسبوع السابق التي بلغت قيمتها 23.5 مليار جنيه وكمية تداولات 3.1 مليار سهم، عبر 285 ألف عملية، ليستقر رأس المال السوقي للأسهم المقيدة عند مستوى 721.2 مليار جنيه.

وتحولت تعاملات الأجانب لتسجل صافي شراء بقيمة 82.7 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 4.9% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، واتجه العرب، نحو الشراء بصافي تعاملات بلغ 48.7 مليون جنيه، و بنسبة استحواذ 5.1% وذلك بعد استبعاد الصفقات.
واستحوذت الأسهم على 33.6% من تعاملات البورصة المصرية خلال الأسبوع الماضي، في حين مثلت قيمة تداول السندات نحو 66.4% من التعاملات.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://cdn.alborsanews.com/2021/09/11/1459977