منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




قفزات الورق تصعد بأسعار الكتب الخارجية 10%


شهدت أسعار الكتب الدراسية الخارجية، للمراحل الدراسية الثلاث ، ارتفاعا يتراوح بين 5 و10%؛ بدعم من قفزات أسعار الورق خلال الفترة الأخيرة.
كما ساهم تغيير المناهج الدراسية في انعاش الطلب ببعض صفوف المرحلتين الابتدائية والإعدادية.
قال محمد الصفتي، أحد الوكلاء الموزعين للكتب الدراسية الخارجية عضو شعبة الأدوات المكتبية بغرفة القاهرة التجارية، إن أسعار الكتب الدراسية الخارجية شهدت ارتفاعا طفيفا بين 5 و10% في سعر كل كتاب، على مستوى جميع المراحل التعليمية بداية من الابتدائي وصولا إلى المرحلة الثانوية.
وأرجع زيادة أسعار الكتب الدراسية الخارجية إلى ارتفاع أسعار الورق، بجانب الخسائر الفادحة التي تحملها الناشر العام الماضي مع تعليق الدارسة، موضحا أن عدد المكتبات المتعاملين لديه يبلغ نحو 150 مكتبة بعدة مناطق مختلفة، تحصل الواحدة على 200 ـ 300 نسخة من كل كتاب بكل مرحلة.
وارتفعت أسعار الورق المحلية بأكثر من 1800 جنيه في الطن خلال الشهرين الماضيين، في حين تسجل أسعار الورق العالمية نحو 1200 دولار حاليا للطن، ما يعادل 19 ألف جنيه.
ولفت محمد مصطفي، أحد بائعي الكتب الخارجية بمنطقة الفجالة في القاهرة، إلى ارتفاع نسبة الاقبال على الكتب الخارجية عقب إعلان وزير التربية والتعليم عن موعد بدء العام الدراسي الجديد في 9 أكتوبر المقبل.
أضاف أن أكثر المراحل طلبا للكتب الدراسية الخارجية هم الصف الأول والثاني بالمرحلة الإعدادية، والصف الدراسي الثالث بالمرحلة الابتدائية ؛ لتغير مناهجها خلال العام الدراسي الجديد.
وقال يحيى عواد صاحب أحد المكتبات بسور الأزبكية لبيع الكتب القديمة، إن الإقبال على الكتب الدراسية الخارجية المستعملة شهد تراجعًا مع تغير المناهج الدراسية ببعض المراحل التعليمية.
أضاف أن تعديل المناهج الدراسية أثر بشكل كبير على حجم مبيعات المكتبات لبيع الكتب القديمة بنسبة تتراوح ما بين 20 و30 %، موضحا أن «الكتب المستعملة» يتم شرائها بالكيلو من تجار بيع الجملة، في حين رفع التجار الأسعار بنسبة 10%، بالإضافة إلى ارتفاع أسعار النقل خلال شهر يوليو الماضي.
أكد عواد، أن المكتبات تضم كتبا خارجية مستعملة وأخرى جديدة وثالثة مرتجعة.
والكتب الخارجية المستعملة يتم بيعها بربع الثمن المدون على الكتاب، في حين الكتب المرتجعة يتم بيعها بنصف ثمنها.. أما النسخ الجديدة فيتم بيعها بالسعر الجديد المسعر على الكتاب.
وأوضح أن الكتب الخاصة بالمراحل الابتدائية والإعدادية والثانوية، تباع بنصف الثمن أو أقل تبعا لحالة الكتاب، وييبلغ متوسط أسعارها بين 10 و15 جنيها، باستثناء بعض الكتب التي يتخطى سعرها 40 جنيها، في حين يصل سعر القديم منها إلى 20 جنيها.
والكتب الدراسية الخارجية الخاصة بالعام الجديد يتم شراؤها بتخفيض يتراوح ما بين 10 ـ 15%، ويتم بيعها للمواطنين بنفس القيمة المسعرة على الكتاب.
لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك

“التابلت”.. الرابح الكبير

https://cdn.alborsanews.com/2021/09/14/1460339