منطقة إعلانية




منطقة إعلانية




تباين أداء الأسهم القيادية يدفع بأداء باهت للمؤشر الرئيسي


سعيد: الاتجاه العام لـ EGX70 EWI تحول إلى الحركة العرضية

حسام: EGX30 يختبر مستوى 11350 نقطة على المدى القصير

تباين أداء الأسهم القيادية بمؤشر البورصة المصرية الرئيسي، أدى إلى أداء ضعيف لمؤشر EGX30 في نهاية الجلسة، ورغم ارتفاع قيم التداولات إلا أن أغلبها كان نتيجة لصفقات كبيرة الحجم على أسهم “التجاري الدولي” و”فوري” و”إيسترن كومباني”.
وتوقع متعاملون بالبورصة المصرية، أن يستكمل المؤشر الرئيسي أدائه العرضي بين مستويات 10800 نقطة – 11350 نقطة، على أن يخترق الحد العلوي للاتجاه العرضي حال صعود الأسهم القيادية وتحديدًا “سهم البنك التجاري الدولي” أعلى مستوى 46 جنيه.
وارتفع المؤشر الرئيسى للبورصة EGX 30 بنسبة 0.4% بنهاية جلسة أمس الثلاثاء، ليغلق عند مستوى 11187 نقطة، بينما تراجع مؤشر EGX70 EWI للأسهم الصغيرة والمتوسطة بنسبة 0.3% ليغلق عند مستوى 2904 نقطة.
قال إيهاب سعيد، رئيس قسم البحوث بشركة أصول لتداول الأوراق المالية، إن مؤشر الشركات الصغيرة والمتوسطة تحول اتجاه إلى عرضى على المدى القصير، بعد كسر مستوى 2900 نقطة، ليكون النطاق العرضى بين مستويات 2800 نقطة – 2930 نقطة.

وتوقع أن يستمر المؤشر الرئيسي أيضًا فى أدائه العرضي بين مستويات 11000 نقطة – 11300 نقطة، على أن يخترق الحد العلوي للأداء العرضي حال صعود السهم القيادي صاحب الوزن النسبي الأكبر “التجاري الدولي” لمستوى 46 جنيها.
ووجه المتعاملين باستراتيجية قصيرة الأجل للحفاظ على أكبر جزء من السيولة بالمحافظ الاستثمارية مع استغلال الارتدادات الصاعدة في البيع وتخفيف المراكز الشرائية.
وصعد egx30 capped بنسبة 0.7% مغلقًا عند 13668 نقطة، وأغلق مؤشر EGX50 صاعدًا بمعدل 0.7% عند مستوى 2454 نقطة، واستقر مؤشر EGX100 الأوسع نطاقًا دون تغيير عند مستوى 3910 نقطة.
وأكد محمود حسام، مدير التداولات بشركة مباشر لتداول الأوراق المالية، أن المؤشر الرئيسي يختبر مستوى 11350 نقطة، على المدى القصير، مع اتجاه أغلب أسهمه للصعود فى الجلسات الأخيرة، وفي حال اختراق تلك المستويات يمكنه اختبار مستوى 11600 نقطة.
ونصح المتعاملين بالتركيز على أسهم المؤشر الرئيسي ذات الوضع المالي الجيد والتي وصلت في الوقت نفسه لأسعار جاذبة.
وسجل السوق قيم تداولات 1.8 مليار جنيه، عبر تداول 666.6 مليون سهم، بتنفيذ 58.3 ألف عملية بيع وشراء، بعد أن تم التداول على أسهم 193 شركة مقيدة، ارتفع منها 82 سهمًا، وتراجعت أسعار 81 ورقة مالية، في حين لم تتغير أسعار 30 سهمًا ليستقر رأس المال السوقى للأسهم المقيدة عند مستوى 733.7 مليار جنيه.

واتجه صافى تعاملات العرب وحدهم نحو الشراء مسجلاً 17.9 مليون جنيه، بنسبة استحواذ 5.5% من عمليات البيع والشراء على الأسهم، بينما اتجه صافى تعاملات المصريين والأجانب نحو البيع مسجلاً 6.4 مليون جنيه، و11.6 مليون جنيه على التوالى، بنسبة استحواذ 73.8% و20.7% من التداولات.
ونفذ الأفراد 66.9% من التعاملات، متجهين نحو البيع باستثناء الأفراد المصريين الذين فضلوا الشراء بصافي 18.8 مليون جنيه، واقتنصت المؤسسات 33.1%، من التداولات متجهين نحو الشراء باستثناء المؤسسات العربية التي سجلت صافى شراء بقيمة 20.3 مليون جنيه، فيما سجلت المؤسسات المحلية والأجنبية صافى بيع بقيمة 25.2 مليون جنيه، 9.9 مليون جنيه على الترتيب.

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://cdn.alborsanews.com/2021/09/14/1460669